23-24جانفي 2019 تونس تحتضن الدورة 22 للمنتدى الاقتصادي للمرأة

 

في إطار "تونس عاصمة للمرأة العربية (2018-2019)" وتحت سامي إشراف سيادة رئيس الجمهورية، الباجي قائد السبسي، تحتضن بلادنا يومي 23 و24 جانفي 2019 أشغال الدورة الثانية والعشرين للمنتدى الاقتصادي للمرأة تحت شعار "دور تونس كمحور ثقافي سياحي وتجاري لبلدان أوروبا والشرق الأوسط وافريقيا: الاستثمار في المرأة ومن أجلها لتكريس النوع الاجتماعي".

وينتظم المنتدى بالتعاون بين وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن، وسفارة الهند بتونس، ومنظمة "All Ladies League" التي تُعد أكبر غرفة نسائية في العالم تضمّ أكثر من 800 تمثيليّة وأكثر من 100 ألف عضو في 150 دولة. كما تُعتبر هذه المنظمة من أكبر الشبكات النسائية التي تعمل على دعم تمكين المرأة وتشجيعها على الخلق والإبداع.  

وتهدف هذه التظاهرة الدولية الهامة إلى تدعيم الحوار وإرساء علاقات تبادل بين النساء في جميع المجالات ووضع أسس شبكات نسائيّة حول العالم من أجل خلق فرص استثمار وتدعيم تأثير المرأة في المجتمعات.

وسيتناول المنتدى بالدرس عدة محاور سترتكز بالأساس على: مكانة المرأة في التنمية الاقتصادية، تعزيز قدرات النساء ودعم الجانب القيادي للمرأة، الوقوف على أهم التوجهات الاستراتيجية والبرامج المستقبليّة في مجال تمكين المرأة، تشجيع السياسات التي من شأنها أن تدعم التوازن بين الحياة المهنية والحياة الأسرية، إرساء ثقافة المرأة والإبداع وتدعيم المرأة في مواقع صنع القرار…

ومن المنتظر أن يتمخض عن المنتدى مشروع خطة عمل تضع أولويّات المرحلة المقبلة في مجال التعاون من أجل التمكين الاقتصادي للمرأة سواء من خلال علاقات شراكة اقتصادية، أو مشاريع مشتركة، أو تبادل زيارات أو إمضاء اتفاقيات شراكة… 

وسيشهد المنتدى مشاركة حوالي 200 شخصيّة نسائية ناشطة في عدة مجالات سياسية واقتصادية وثقافية وبحثيّة من جنسيات مختلفة، إلى جانب خبراء رفيعي المستوى، وممثلين عن الاتحاد الأوروبي ومجلس أوروبا ووكالات منظمة الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة المرأة العربية والاتحاد الإفريقي واتحاد المغرب العربي ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، هذا بالإضافة إلى ممثلين عن الهياكل الحكومية المتدخلة، والمنظمات الوطنية، والمجتمع المدني، والقطاع الخاص ووسائل الإعلام.

يُذكر أنه تمّ اختيار تونس عاصمة للمرأة العربية للفترة 2018-2019 من طرف جامعة الدول العربية خلال الدورة37  للجنة المرأة العربية، وتترأس بلادنا المجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية (مارس 2018-مارس 2019)، كما ستكون تونس خلال سنة 2019 عاصمة دولية لتكافؤ الفرص بين الجنسين.

علما وأنّ تونس تصنّف ضمن 19 دولة على مستوى العالم التي أصدرت قانونا شاملا للقضاء على العنف ضد المرأة، والأولى عربيّا وإفريقيّا على مستوى مناهضة العنف ضد المرأة، كما تحتل المرتبة الأولى عربياً ضمن قائمة دول المنطقة الأكثر مساواة بين الرجال والنساء حسب مؤشر الفوارق بين الجنسين الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي في ديسمبر 2018.