بلاغ :نداء استغاثة لمرأة مسنة مقيمة بمركز رعاية المسنين على مواقع التواصل الاجتماعي

 

 

 

على اثر تداول نداء استغاثة لمرأة مسنة مقيمة بمركز رعاية المسنين على مواقع التواصل الاجتماعي ، أذنت السيدة أسماء السحيري، وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن لفريق عمل من الوزارة تتقدمه السيدة كوثر الهذلي رئيسة الديوان بالتنقل الى مركز رعاية المسنين "المرحوم الصادق ادريس" بقمرت للتثبت من صحة ما وقع ترويجه.

وتولى فريق العمل حال وصوله الالتقاء بالمرأة المسنة والحديث اليها مطولا قصد الاطلاع على ظروف إقامتها والاستماع الى مطالبها ومشاغلها، وقد طالبت المسنة بضرورة تكثيف العناية بها باعتبار أنها تعانى من عديد الامراض وغير قادرة على التنقل مشددة على ضرورة توفير عدد أكبر من العاملين حتى يتم توفير أفضل الظروف لنزلاء المركز.
كما تولى الفريق المكلف بزيارة المركز اثر ذلك عقد اجتماع مع مديره للاستماع الى الإشكاليات ومشاغل المقيمين والمقيمات قصد توفير رعاية وخدمات ذات جودة بهذا المركز
من جهتها، تعهدت رئيسة الديوان بدعوة الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي الى توفير ظروف أحسن لكل المقيمات والمقيمين بالمركز وتعزيز الدورات التكوينية للعاملين مؤكدة أن الوزارة كثفت من حملات التفقد قصد الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة لنزلاء مراكز رعاية المسنين