بــــلاغ بخصوص تواصل عمل الخط الأخضر 1899 كامل ساعات اليوم وكامل أيام الأسبوع

في إطار حرص وزارة المرأة و الأسرة و الطفولة و كبار السن على حسن سير المرافق الحيوية الراجعة لها بالنظر تبعا لإقرار الحجر الصحي العام توقيا من فيروس كورونا، تعلم الوزارة الرأي العام أن خدمات الإصغاء والإرشاد والتوجيه لفائدة النساء والأطفال ضحايا العنف التي تؤمنها عن طريق الخط الأخضر المجاني 1899 ستتواصل ابتداء من اليوم 23 مارس 2020 على مدى كامل ساعات اليوم 24س/24س وكامل أيام الأسبوع 7/7 عوضا عن الاقتصار على تأمينها خلال التوقيت الإداري فقط.

وسيتم تأمين هذه الخدمات عن طريق فريق متعدد الاختصاصات (اخصائيين نفسانيين، اخصائيين اجتماعيين ومختصيين في الاستشارات القانونية) من الإدارة المركزية بالوزارة ومن الجمعيات الشريكة وهي الجمعية التونسية للتصرف والتوازن الاجتماعي، جمعية النساء التونسيات للبحث حول التنمية، جمعية التنمية قفصة الجنوبية وجمعية التنمية المستدامة والتعاون الدولي.

ويعمل هذا الخط على توفير الاستشارات النفسية والاجتماعية والقانونية مع المحافظة على المعطيات الشخصية وفقا لخصوصية وضعية ضحايا العنف وحسب طلبهم ويتولى تقديم النصائح لضمان سلامتهم.