قائمة

السيرة الذاتية للسيدة نزيهة العبيدي وزيرة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السّن

سياسية وناشطة  في المجتمع المدني، تخرجت نزيهة العبيدي وزيرة المرأة والأسرة والطفولة  وكبار السّن من جامعة السوربون سنة 1979، وأنجزت العديد من البحوث والدراسات في مجال الحضارة العربية والإسلامية من بينها بحث " Le thème de l’amour et la passion dans la civilisation arabe" وبحث آخر  “Quelques aspects de la civilisation Arabe et Musulmane.

متحصلة على دكتوراه مرحلة ثالثة من جامعة السوربون في الحضارة العربية، وعلى شهادة الدراسات المعمقة في التربية، وعلى الأستاذية في منهجية البحث والترجمة (العربية/الفرنسية – الفرنسية/العربية)، وعلى الإجازة في التربية بملاحظة حسن جدا، إضافة إلى المرحلة أولى في القانون والعلوم السياسيّة من جامعة باريس تولبياك.

متحصلة على شهادات إضافية في علم النفس الاجتماعي، وعلم نفس الطفل، وعلم الاجتماع العام، والأنثروبولوجيا في اللغات السامية المقارنة، وعلوم الاتصال، وتاريخ الفكر السياسي العربي المعاصر، طورت مهاراتها في مجال التدريب و أصبحت مدربة المدرّبين في مجال الإعلام والاتصال، وتقنيّات التفاوض، والتخطيط الاستراتيجي، والمنهاج القائم على الحقوق الإنسانية، والإدارة المبنية على النتائج، وحشد الموارد وتمويل المشاريع، والمناخ الاجتماعي وتنظيم العمل على القدرة التنافسية للمؤسسات، والتخطيط والإحصاء حسب النوع (برنامج الأمم المتحدة الإنمائي – مصر).

من أبرز مراحل حياتها الجمعيّاتية توليها مهمة الكاتبة العامة للمنظمة التونسية للتربية والأسرة، وعضوة مؤسسة "للمرأة من أجل المطاعم المدرسية"، وعضوة الاتحاد الإفريقي لأولياء التلاميذ، وعضوة في شبكة "نساء من أجل عالم أفضل"، ومديرة تنفيذية للعالم العربي في مركز التعليم البيئي في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ومنسقة وطنيّة لشبكة المدربين لتنمية المرأة في البحر الأبيض المتوسط.

 أما في مجال الإدارة فقد كلفت الوزيرة بمهمة مديرة إدارة التعاون الدولي والعلاقات الخارجية  ومديرة النهوض بالمرأة ، كما كانت لها مسيرة زاخرة بالإنجازات منها تأليف و إعداد التقرير الوطني الخامس والسادس لاتفاقية السيداو، وبلورة مشروع تكوين في المجوهرات والتدريب في التطريز وإحداث موارد رزق في إطار التعاون الثنائي،  وإحداث آلية دعم المبادرات الاقتصادية للمرأة من أجل تعزيز تنمية القدرات للمنظمات غير الحكومية، وإنجاز دراسة حول مشاركة المرأة في الحياة السياسية، ودراسة توزيع الوقت لدى النساء والرجال والإستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة.

كان للسيدة نزيهة العبيدي مشاركات فعالة في الكثير من  الهيئات الإقليمية والدولية: مستشارة في المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، وعضوة استشارية بالمعهد الدولي للسلام، ومقررة اللجنة الفرعية الاقتصادية لإفريقيا  "المرأة والنوع الاجتماعي والتنمية"، وخبيرة في تقييم الأهداف الإنمائية للألفية النوع الاجتماعي والتنمية في إفريقيا، والمشاركة في مفاوضات الاتحاد الأوروبي من أجل المتوسط، وتقديم محاضرة في قمة منظمة الأسرة العالمية حول : العمل اللائق وأثره على الأسرة.

كما كان لها عدد من الإصدارات منها سلسلة من الترجمات " Le Horla  " لغي دي موباسان، واللامذكرات لأندريه مارلو، و سهرت منه الليالي لعلي الدوعاجي، و خلخال عائشة للطيب الفقيه.

وكان لها نشاط نقابي في منظمة اتحاد طلبة فرنسا، حيث كانت ممثلة لطلبة شمال إفريقيا، وانخرطت في جمعية " des femmes MLF Moment de libération" التي تترأسها المحاميةGisèle Halimi ، كما ناضلت سنة 1972 مع المرحومة وزيرة الصحة الفرنسية Simone Veil لدعم قانون الإجهاض.

من اهتماماتها الرسم والشعر باللغتين العربية والفرنسية.  

Free WordPress Themes, Free Android Games
Share This